الأربعاء , 23 يناير 2019
الرئيسية » مشاهير » أخر جديد في قصة زينة وأحمد عز
أخر جديد في قصة زينة وأحمد عز

أخر جديد في قصة زينة وأحمد عز

قررت المحكمة فى الجلسة الماضية تأجيل الدعوى لجلسة 15 يناير لإجراء البصمة الوراثية للفنان أحمد عز ومضاهاتها بتحليل زينة والطفلين وهى الفترة التى حددتها المحكمة لإجراء المدعى والمدعى عليه تحليل “DNA”.

وكان عاصم قنديل قدم فى الجلسة الماضية شاهدًا لم يتوقعه أحمد عز وكان صديقًا له وشهد أمام المحكمة بوجود علاقة زواج بينه وبين الفنانة زينة.

ومن جانبه، قال الدكتور أحمد مهران أستاذ القانون العام بكلية الحقوق جامعة بيروت، إن ما قضت به محكمة الأسرة بالجلسة الماضية من إحالة القضية إلى الطب الشرعى وأمرها الفنان أحمد عز بإجراء تحليل الـ”DNA” لمضاهاته بتحليل زينة والطفلين، يترتب عليه أنه حال رفض عز إجراء التحليل فإن المحكمة تعاود طلبها وإذا تهرب فى المرة الثانية، تغرمه المحكمة لعدم امتثاله لقرارها.

وأشار إلى أن المحكمة ستعتبر رفضه وتهربه من إجراء التحليل دليلاً على صحة النسب ومن ثم تقضى بإثبات نسب الطفلين له دون الرجوع إليه، مشيرًا إلى أنه من حق الفنانة زينة فى هذه الحالة أن تسجل طفليها فى السجل المدنى باسم الفنان أحمد عز أبًا لهما دون موافقته أو رفضه ومن ثم ترفع عليه دعوى نفقة صفير ونفقة علاج وتعليم.

وأضاف الدكتور أحمد مهران الخبير القانونى فى تصريحات خاصة أن هناك معملاً واحدًا فى القاهرة به جهاز تحليل الـ”DNA”، ويتعامل معه الطب الشرعى، مشيرًا إلى أن الفنان أحمد عز سيتم سحب العينة منه بمصلحة الطب الشرعى التى ترسله بدورها إلى المعمل لمضاهاتها بتحليل الفنانة زينة والطفلين، وعقب ظهور نتيجة التحليل ترسله مصلحة الطب الشرعى لهيئة المحكمة التى ستصدر حكمها بناء على نتيجة التحليل.

وقالت مصادر لـ”اليوم السابع” إن عز لم يتوقع صدور قرار من المحكمة بإجرائه تحليل “DNA” بعدما تهرب أكثر من مرة لحضور جلسات المحكمة خوفًا من مطالبته بإجراء التحليل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*