الأحد , 22 أكتوبر 2017
الرئيسية » أخبار العالم » أوباما يكرم الذين غيرو مسار التاريخ
أوباما يكرم الذين غيرو مسار التاريخ

أوباما يكرم الذين غيرو مسار التاريخ

أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما، الخميس، أنه سيتوجه الأسبوع المقبل إلى مدينة سيلما، بولاية ألاباما جنوبي البلاد، لتكريم “أولئك الذين غيروا مسار التاريخ”، وذلك في الذكرى الخمسين لمسيرة الحقوق المدنية التي قمعتها الشرطة بالدم.

وقال أوباما خلال حفل استقبال في البيت الأبيض إنه “في الأسبوع المقبل ستتوجه أنظار العالم مجددا نحو سيلما”.

وأضاف أن “ميشيل والفتاتين وأنا سنذهب إلى سيلما لكي نكرم، ليس فقط كرئيس أو سيدة أولى أو أميركيين من أصل إفريقي، بل كأميركيين، أولئك الذين غيروا مسار التاريخ”.

وفي 7 مارس 1965 انطلق حوالى 600 ناشط سلمي في مسيرة نحو مونتغومري، عاصمة ولاية ألاباما، للمطالبة بحقوقهم الانتخابية كاملة، فانهالت عليهم الشرطة بالضرب المبرح في يوم دموي أطلق عليه اسم “الأحد الدموي”، وشكل مفصلا في تاريخ الولايات المتحدة.

وبعد 3 أسابيع، شارك عشرات الآلاف مجددا في مسيرة نحو مونتغومري، قادها مارثن لوثر كينغ. وبعد 4 أشهر وقع الرئيس ليندون جونسون “قانون حقوق التصويت”، الذي منح كل المواطنين حق التصويت، وحظره كل الممارسات التي كانت تمنع او ترهب بعض الناخبين من تسجيل أسمائهم في قوائم الناخبين.

وأكد أوباما أن احتفالات الذكرى الخمسين لا تهدف إلى تكريم “عمالقة في الحقوق المدنية”، مثل مارتن لوثر كينغ، أو جون لويس فقط، بل أيضا لتكريم “أبطال أميركيين لا حصر لهم، أسماؤهم ليست في كتب التاريخ”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*