السبت , 20 أكتوبر 2018
الرئيسية » أخبار العالم » بان كي مون يدعو إلى حل توافقي ويشيد بجهود المغرب في الأقاليم الجنوبية
بان كي مون يدعو إلى حل توافقي ويشيد بجهود المغرب في الأقاليم الجنوبية

بان كي مون يدعو إلى حل توافقي ويشيد بجهود المغرب في الأقاليم الجنوبية

بان كي مون يدعو إلى حل توافقي ويشيد بالجهود التي يبذلها المغرب في الأقاليم الجنوبية
دعا الأمين العام للأمم المتحدة ، بان كي مون،  الخميس، إلى حل توافقي وأشاد بالجهود التي تبذلها المملكة في الصحراء المغربية ، مشيرا في الوقت نفسه إلى “الإحباط المتزايد” لساكنة مخيمات تندوف بالجزائر وخاصة ” وسط الشباب”.
كما دعا بان كي مون ، إلى ضرورة الحرص على مراقبة احترام حقوق الانسان بالأقاليم الجنوبية بطريقة” مستدامة ومستقلة ومحايدة “، مشيدا بالجهود التي يبدلها المغرب في هذا المجال، مبرزا تعاون هذا الأخير مع مجلس حقوق الانسان، إذ حث أعضائه على زيارة هذه الأقاليم.
وأشار بان كي مون ، إلى الاجراءات التي اتخذتها الحكومة المغربية بخصوص إلغاء محاكمة المديين محاكة عسكرية، وطالب بتنفيذ سريع وفعال لهذه الاجراءات.
وفي تقرير حول قضية الصحراء المغربية، يوصي بتمديد مهمة المينورسو ، لمدة سنة، إلى غاية 30 أبريل 2015 ، وتعزيزه بــ 15 مراقبا عسكريا إضافيا، كما أشار الأمين العام، إلى أن مبعوثه الشخصي كريستوفر روس، دعا الأطراف إلى التحلي بالمرونة وروح الابتكار من أجل التقدم نحو حل متوافق عليه.
وأبرز الأمين العام، في هذا التقرير، الجهود التي يبذلها المغرب من أجل تعزيز المؤسسات الوطنية التي تعمل على الخصوص في مجال حقوق الإنسان، مسجلا “بارتياح التقدم” الذي حققته المملكة، خاصة في ما يتعلق بالمجلس الوطني لحقوق الإنسان وفروعه الجهوية بكل من العيون والداخلة، وكذا إصلاح القضاء العسكري.
كما أشاد الأمين العام الأممي، ب”تعاون المملكة مع المساطر الخاصة لمجلس حقوق الإنسان” التابع للأمم المتحدة، وقال إن السلطات المغربية “واصلت التعاون مع المساطر الخاصة لمجلس حقوق الإنسان وتسهيل زياراتها “.
وفي هذا الصدد، ذكر التقرير بالزيارة التي قامت بها المقررة الخاصة حول الاتجار في البشر التي أعربت عن ” تقديرها للمحادثات الصريحة والمفتوحة التي أجرتها مع السلطات والمجتمع المدني على حد سواء”، مسجلة ” إرادة السلطات في مأسسة الممارسات الجيدة”.
كما ذكر التقرير بزيارة مجموعة العمل حول الاعتقالات التعسفية التي “استفادت من التعاون الكامل للسلطات المغربية”.
وأشار بان كي مون من جهة أخرى إلى أن المغرب عبر عن “استعداده لاستقبال” مساطر خاصة أخرى تابعة للأمم المتحدة في سنة 2014.
كما أشار، إلى تقديم التقرير الجديد للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي حول النموذج الجديد للتنمية بالأقاليم الجنوبية وذلك سنة 2013، مذكرا بأن هذا التقرير يندرج في إطار الجهوية المتقدمة التي أطلقها الملك محمد السادس.
وأضاف أن هذا النموذج الجديد المقترح يتمحور حول التنمية المستدامة والديمقراطية التشاركية والتماسك الاجتماعي، والحكامة الجيدة بما في ذلك احترام حقوق الإنسان.
ومن جهة أخرى، لاحظ التقرير أن المغرب رصد استثمارات هامة “في مجال البنى التحتية والقطاعين الاجتماعي والثقافي”، مشيرا إلى أن الحياة اليومية يطبعها “جو من الهدوء”.
و أكد التقرير أن عددا متزايدا من الوفود البرلمانية الأجنبية والبعثات الديبلوماسية وحتى الحكومية ومن منظمات غير حكومية وصحافيين زاروا الصحراء ، مسجلا بأن ” السلطات المغربية أبانت عن انفتاح متزايد وتفاعل اتجاه هذه الزيارات “.
وسجل بان كي مون في هذا التقرير الجديد من جهة أخرى ” تزايد حالة الاحباط ” لدى ساكنة مخيمات تندوف وخاصة وسط الشباب”.
وأشار أيضا إلى أن الانشغال الأمني يشكل تحديا لعمليات المينورسو.
وقال إنه تم تسجيل ” أنشطة إجرامية ومتطرفة هامة بالمنطقة “، مضيفا أن ” المجموعات الإرهابية تقوم بعمليات تجنيد مكثفة من أجل تعزيز حضورها في المناطق المجاورة ومن أجل التزود بالسلاح “.

بان كي مون يدعو إلى حل توافقي ويشيد بالجهود التي يبذلها المغرب في الأقاليم الجنوبية دعا الأمين العام للأمم المتحدة ، بان كي مون،  الخميس، إلى حل توافقي وأشاد بالجهود التي تبذلها المملكة في الصحراء المغربية ، مشيرا في الوقت نفسه إلى “الإحباط المتزايد” لساكنة مخيمات تندوف بالجزائر وخاصة ” وسط الشباب”. كما دعا بان ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*