الخميس , 21 يونيو 2018
الرئيسية » صحة » ظاهرة هشاشة العظام لدى الرجال – ما يمكن فعله من أجل تقليل خطر الإصابة؟
ظاهرة هشاشة العظام لدى الرجال – ما يمكن فعله من أجل تقليل خطر الإصابة؟

ظاهرة هشاشة العظام لدى الرجال – ما يمكن فعله من أجل تقليل خطر الإصابة؟

هشاشة العظام لدى الرجال مقابل النساء

كجزء من مرحلة الشيخوخة، تفقد العظام الكالسيوم ومعادن أخرى، وتدريجيا تصبح أكثر هشاشة ومجوفة – وهذه هي ظاهرة هشاشة العظام (ترقق العظام).

ولان هذه الظاهرة تتطور وتحدث بشكل هادئ، لا يعرف الكثير من الناس أنهم أصيبوا بترقق العظام حتى اللحظة التي يتعرضون فيها لكسر في العظم.

على الرغم من أن هذا المرض هو أكثر شيوعا لدى النساء، يظهر أيضا لدى الرجال الكبار بالسن. تفقد النساء كتلة العظام بشكل سريع خلال السنوات الأولى من سن اليأس (3٪ -5٪ في السنة)، والذين تتراوح أعمارهم بين 65-70 من الرجال والنساء يفقدون من كتلة العظام نسبة مماثلة هي %1 سنويا. قد تفقد النساء 30 -40٪ من كتلة العظام القصوى خلال حياتهن في حين أن الرجال يفقدون 20٪ -30٪.

يعزى انخفاض خطر الإصابة لدى الرجال مقابل النساء، بعظام عريضة أكثر وكثافة عظام أعلى، ومعدل عمر أقصر، وهرمون التستوستيرون.

وكما الحال لدى النساء، الرجال الذين لديهم ذروة كتلة العظام أقل ، فيكونون عرضة أكثر لترقق العظام. وبالإضافة إلى ذلك، الوصول إلى أقصى قدر من كتلة العظام لدى الرجال، يؤثر أيضا على معدل فقدان العظام من خلال عوامل وراثية وجوانب مختلفة من نهج الحياة، مثل: النشاط البدني، استهلاك الكحول والتدخين واستخدام بعضا من أنواع الأدوية.

كيفية الوقاية من مرض هشاشة العظام لدى الرجال؟

الوقاية من مرض هشاشة العظام لدى الرجال تشمل الحصول على كمية كافية من الكالسيوم وفيتامين (د) في جميع مراحل الحياة، ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والحد من استهلاك الكحول، والامتناع عن التدخين والاكتشاف المبكر وعلاج نقص هرمون تستوستيرون.

الكالسيوم يلعب دورا مهما في صحة العظام ويساعد على تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام. حتى لو كان الرجل المتقدم في السن لا يستهلك ما يكفي من الكالسيوم في جميع مراحل الحياة، فان الأوان لم يفت بعد لزيادة كمية الكالسيوم المستهلكة، ومازالت قائمة امكانية الحد من خطر الإصابة بكسور العظام مع تقدم العمر. ويجب الحصول على ما يكفي من فيتامين (د) وممارسة الرياضة مثل المشي.

هشاشة العظام لدى الرجال مقابل النساء كجزء من مرحلة الشيخوخة، تفقد العظام الكالسيوم ومعادن أخرى، وتدريجيا تصبح أكثر هشاشة ومجوفة – وهذه هي ظاهرة هشاشة العظام (ترقق العظام). ولان هذه الظاهرة تتطور وتحدث بشكل هادئ، لا يعرف الكثير من الناس أنهم أصيبوا بترقق العظام حتى اللحظة التي يتعرضون فيها لكسر في العظم. على الرغم من ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*