الخميس , 26 أبريل 2018
الرئيسية » غرائب وطرائف » عاشقان فرقتهما الحرب قبل 70 عاماً.. فجمعهما الإنترنت
عاشقان فرقتهما الحرب قبل 70 عاماً.. فجمعهما الإنترنت

عاشقان فرقتهما الحرب قبل 70 عاماً.. فجمعهما الإنترنت

الحب الحقيقي لا تقتله مسافات أو سنين، بل يبقى متوهجاً كالحمم تحت البركان تماماً مثل هذين العاشقين اللذين لم يفقدا الأمل برؤية بعضهما من جديد ولو بعد مرور 70 عاماَ.

وفي التفاصيل، التقى العسكري الصيني بان زيشان بحب حياته خلال فترة احتلال قوات جيش الياباني لولاية فوجان شمال شرق الصين، وانطلقت شرارة الحب التي دفعتهما إلى تحدي العادات والتقاليد والعيش في قصة حب عاصفة لم تمحها السنين.

 تحدي العائلة
وعلى الرغم من أنهما كانا يعيان جيداً أن خبر زواجهما سوف يقابل بالرفض من عائلتيهما المحافظتين ويتوقعان أن تنتهي قصة حبهما في أي لحظة بسبب ظروف الحرب، غير أنهما فضلا قضاء ما تبقى من حياتهما بحالة حب وسعادة ولو كانت هشة.

وبعد سيل من النزاعات والخلافات العائلية في محاولة منه لإقناع عائلته بالمواقفة على الزواج باءت كل المحاولات بالفشل مما اضطره  لتنفيذ أوامر عائلته والزواج بفتاة أخرى فأنجب منها 3 أطفال، بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.


قوة الحنين
حاول بان زيشان التأقلم مع حياته الجديدة ولكن بالرغم من زواجه وتكوينه لعائلة صغيرة الا أنه لم يستطع يوماً أن ينسى حب حياته الأول، فبعد مرور عدة سنوات كانت المفاجأة عندما أرسلت له حبيبته الأولى زاهنج سيو صورة لها ولابنهما الذي لم يكن يعلم بأمره عندما افترقا فأبقى الصورتين معه لمشاهدتهما كلما عاوده الحنين اليهما.

وفي عام 2003، دفعته قوة الحنين إلى لقاء حب حياته ليعيش قصة حبه الأول، فساعده أهل قريته في العثور على حبيبته زهانج بواسطة حملة إلكترونية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي على الرغم من أن الحرب دمرت معالم مدينة حبيبته الأولى ومنزلها.

الحب الحقيقي لا تقتله مسافات أو سنين، بل يبقى متوهجاً كالحمم تحت البركان تماماً مثل هذين العاشقين اللذين لم يفقدا الأمل برؤية بعضهما من جديد ولو بعد مرور 70 عاماَ. وفي التفاصيل، التقى العسكري الصيني بان زيشان بحب حياته خلال فترة احتلال قوات جيش الياباني لولاية فوجان شمال شرق الصين، وانطلقت شرارة الحب التي دفعتهما إلى تحدي العادات ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*