الإثنين , 16 يوليو 2018
الرئيسية » صحة » فيتامين Dوالكالسيوم كمضاد لسرطان الأمعاء الغليظة
فيتامين Dوالكالسيوم كمضاد لسرطان الأمعاء الغليظة

فيتامين Dوالكالسيوم كمضاد لسرطان الأمعاء الغليظة

يعتبر سرطان الأمعاء الغليظة المرض الثاني الأكثر شيوعا من بين الأمراض الخبيثة التي قد تصيب الرجال والنساء(سرطان الثدي لدى النساء وسرطان البروستاتا لدى الرجال)، معظم النتائج من الأبحاث التي أجريت على الأمراض الوبائية يتضح ان لمنتجات الألبان ومكونتها الغذائية مثل الكالسيوم

وفيتامين D فوائد كبيرة وتحمي من الإصابة بسرطان الأمعاء الغليظة.

اثبتت دراسة جديدة صدرت في كانون ثاني 2010 في المجلة الطبية البريطانية ،والتي تعتبر اكبر دراسة أجريت حتى الآن انه هناك علاقة عكسية بين فيتامين D وسرطان الأمعاء الغليظة ، بحث European Prospective Investigation into Cancer شمل على أكثر من نصف مليون شخص من عشر دول أوروبية ، قاموا بتعبئة نماذج عن نظامهم الغذائي ونمط الحياة كما وأجريت لهم فحوصات دم. أثناء الدراسة أصيب 1248 مشاركا في سرطان الأمعاء الغليظة و قام الباحثون بمقارنة حالة هذه الأشخاص مع نفس عدد أشخاص لم يصابوا بمرض السرطان المشاركين في هذا البحث كانت لهم نفس المعطيات وفق النماذج التي تمت بتعبئتها في بداية الدراسة.

وجدت الدراسة أن مستويات فيتامين (D) من مستويات 50-75 نانو لتر تزيد من نسبة الإصابة بمرض سرطان القولون، في حين أن كميات عالية من الفيتامين تحمي الشخص من الإصابة بالمرض ،بالإضافة إلى هذا فان استهلاك كميات كبيرة من الكالسيوم في الغذاء ولكن بدون الحصول على فيتامين D تقلل من نسبة الإصابة بمرض سرطان الأمعاء الغليظة.

يستنتج من هذه الأبحاث وأبحاث أخرى ان للحليب ومنتجاته وكما لمكوناته هناك أهمية وفائدة كبير بالحماية من الإصابة بمرض السرطان .

يعتبر سرطان الأمعاء الغليظة المرض الثاني الأكثر شيوعا من بين الأمراض الخبيثة التي قد تصيب الرجال والنساء(سرطان الثدي لدى النساء وسرطان البروستاتا لدى الرجال)، معظم النتائج من الأبحاث التي أجريت على الأمراض الوبائية يتضح ان لمنتجات الألبان ومكونتها الغذائية مثل الكالسيوم وفيتامين D فوائد كبيرة وتحمي من الإصابة بسرطان الأمعاء الغليظة. اثبتت دراسة جديدة صدرت ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*