الإثنين , 19 نوفمبر 2018
الرئيسية » غرائب وطرائف » مُواطِنَان برِيطَانِيان يَعِيشَان علَى حِسَاب الحُكُومَة لأَنَّهُمَا أَكبَر مِن أَيّ وَظِيفَة !!؟
مُواطِنَان برِيطَانِيان يَعِيشَان علَى حِسَاب الحُكُومَة لأَنَّهُمَا أَكبَر مِن أَيّ وَظِيفَة !!؟

مُواطِنَان برِيطَانِيان يَعِيشَان علَى حِسَاب الحُكُومَة لأَنَّهُمَا أَكبَر مِن أَيّ وَظِيفَة !!؟

تعرضت الحكومة البريطانية لانتقادات واسعة من خلال قصة هذين الزوجين، الذين يعيشان من أموال “دافعي الضرائب”،

لأن وزنهما الزائد يمنعهما من العمل !!.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية هذا الخبر تحت عنوان “ضحايا، أم عنوان لكل ما هو خطأ في بريطانيا”، مشيرة إلى

 أن ستيفن بير (45 عاما)، والذي يزن قرابة 200 كيلوغراما، تزوج من ميشيل، التي تزن 150 كيلوغراما، في حفل زفاف

كلف 4500 دولار، على حساب الحكومة !!.

وأضافت الصحيفة إن الزوجين يتلقيان مساعدات شهرية من الحكومة تبلغ 3 آلاف دولار، لأنهما لا يستطيعان العمل

 بسبب وزنهما الزائد، لافتة إلى أنه بدلا من إعادة تأهيلهما، وعلاجهما، تشجعهما الحكومة على الجلوس في المنزل، والاستمتاع

 بأموال دافعي الضرائب !!.

من جانب آخر، قالت الصحيفة إن ستيفن تزوج 5 مرات من قبل، ولديه 6 أطفال لا يعلم عنهم شيئا، بينما ميشيل

لديها 7 أطفال من علاقات سابقة، جميعهم يعيشون في دور الرعاية الحكومية، لافتة إلى أن “قصتهم تجسد كل ما هو

خطأ في بريطانيا الحديثة” !!.

jaridatoka_raraib4 jaridatoka_raraib7

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*