الأربعاء , 19 ديسمبر 2018
الرئيسية » صحة » نوبات الدوار لدى كبار السن.. كيف نواجهها ؟
نوبات الدوار لدى كبار السن.. كيف نواجهها ؟

نوبات الدوار لدى كبار السن.. كيف نواجهها ؟

تعد اضطرابات التوازن من الظواهر الشائعة مع التقدم في العمر، وغالباً ما تكون هذه الاضطرابات مصحوبة بنوبات دوار، والتي تُزيد بدورها من خطر السقوط، وما يترتب عليه من التعرض لكسور.
ولتجنب هذه المخاطر، أوصت الجمعية الألمانية لمساعدة كبار السن بالتشبث جيداً بأي شيء ثابت ومستقر عند الشعور بالدوار، ثم الجلوس أو الاستلقاء. وبعد ذلك، يتم تثبيت النظر إلى نقطة ثابتة من دون تحريك الرأس.
وشددت الجمعية الألمانية على ضرورة استشارة الطبيب، إذا تكررت الإصابة بالدوار؛ حيث أنه يمكن أن يكون مؤشراً على الإصابة بقصور القلب.
كما أنه قد يشير إلى الإصابة بالسكتة الدماغية، إذا كان مصحوباً باضطرابات لغوية أو باضطرابات في البلع أو في الرؤية أو بالإصابة بالشلل.
وفي حال التحقق من أن الدوار يرجع إلى اضطرابات التوازن المقترنة بالتقدم في العمر، فيمكن حينئذ مواجهته من خلال ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية مهارات التوازن، وتقوية العضلات لدى كبار السن.

 

تعد اضطرابات التوازن من الظواهر الشائعة مع التقدم في العمر، وغالباً ما تكون هذه الاضطرابات مصحوبة بنوبات دوار، والتي تُزيد بدورها من خطر السقوط، وما يترتب عليه من التعرض لكسور. ولتجنب هذه المخاطر، أوصت الجمعية الألمانية لمساعدة كبار السن بالتشبث جيداً بأي شيء ثابت ومستقر عند الشعور بالدوار، ثم الجلوس أو الاستلقاء. وبعد ذلك، يتم ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*