الإثنين , 22 أكتوبر 2018
الرئيسية » سينما » “وجدة” أول فيلم سعودى يفتتح قاعة “زاوية” بسينما أوديون
“وجدة” أول فيلم سعودى يفتتح قاعة “زاوية” بسينما أوديون

“وجدة” أول فيلم سعودى يفتتح قاعة “زاوية” بسينما أوديون

يبدأ اليوم بقاعة “زاوية” بسينما اوديون بوسط القاهرة عرض الفيلم السعودي “وجدة” للمخرجة هيفاء المنصور تجاريا بالقاهرة ليكون اول فيلم سعودي يتم عرضه في مصر وسبقه فيلم “كيف الحال” ولكن كانت جميع عناصره غير سعودية عكس “وجدة” السعودي في معظم عناصره وتدور احداثه حول فتاة اسمها وجدة وتلعبها وعد محمد، التي تنتمي لعائلة من الطبقة المتوسطة، والدها ويلعبه سلطان العساف موظف في شركة بترول وهو غائب طيلة الوقت، ووالدتها تلعب دورها ريم عبدالله موظفة تعاني يومياً من سائقها الباكستاني، وتحمل مخاوف ذهاب زوجها إلى امرأة أخرى. تحلم وجدةدائما بامتلاك دراجة خضراء معروضة في أحد متاجر الألعاب، على الرغم من أن ركوب الدراجات محظور على الفتيات، كي تتسابق مع ابن جيرانها الطفل عبدالرحمن الجهني في شوارع “الحارة”، إلا أنها تخطط لتوفير مبلغ من المال يكفي لشراء تلك الدراجة، وذلك عبر بيع بعض الأغراض الخاصة بها، لكن خطتها تنكشف، وتجد نفسها أمام سبيل وحيد وهو المشاركة في مسابقة لتحفيظ القرآن والفوز بها من أجل تحقيق حلمها بامتلاك الدراجة. الفيلم تم ترشيحه من قبل السعودية ليشارك في الاوسكار كافضل فيلم اجنبي وتم عرضه في عدة مهرجانات عالمية.

“زاوية” ستتخصص في عرض افلام مختلفة عن التي يشاهدها الجمهور المصري سواء افلام مصرية او عربية او تنتمي لدول مختلفة من جميع انحاء العالم “وأكدت المنتجة والمخرجة ماريان خوري أن مبادرة “زاوية”تسعى إلى التأكيد على أهمية السينما وإعادة نشر الثقافة السينمائية في مصر.

وسوف تعمل إدارة المبادرة على إستخدام دور العرض المتاحة في الساحة المصرية لتقديم مختارات بديلة من الأفلام العربية وجميع أنحاء العالم بشكل مستمر طوال العام.

وسيلقي البرنامج الخاص بالقاعة الضوء أيضا على الأفلام المحلية المستقلة و ذلك لتشجيع الشباب من المخرجين المصريين و العرب و تسويق أعمالهم و إتاحاتها لجمهور السينما.

و على هامش إختيار فيلم جديد إسبوعيا، سيتم تقديم فعاليات خاصة و ورش عمل و ندوات حول الأفلام المعروضة.

واكدت خوري انها تأمل من خلال المبادرة لدمج لتعليم مع الترفيه من خلال برنامج “التعليم و السينما”،بالتعاون مع المدارس و الجامعات المصرية لنشر التعليم من خلال السينما و ذلك لمساعدة الأجيال الشابة في تطوير الحاسة النقدية و الفنية و التحليلة لديهم.

و تأتي مبادرة”زاوية” بعد نجاح “بانوراما الفيلم الإوروبي”، التي أصبحت من أهم الفعاليات السينمائية منذ إفتتاحها في 2004.

و قد وقع الإختيار على سينما إوديون لتكون المقر الدائم الأول ل”زاوية” و يأمل فريق العمل من الشباب الذي يعمل تحت إشراف المخرجة و المنتجة ماريان خوري على إنتشار”زاوية” إلي جميع أنحاء مصر في المستقبل.

الفيلم سيتم عرضه ايضا في الحفلات الصباحية في بلازا الشيخ زايد وسيتي سيتارز.

يبدأ اليوم بقاعة “زاوية” بسينما اوديون بوسط القاهرة عرض الفيلم السعودي “وجدة” للمخرجة هيفاء المنصور تجاريا بالقاهرة ليكون اول فيلم سعودي يتم عرضه في مصر وسبقه فيلم “كيف الحال” ولكن كانت جميع عناصره غير سعودية عكس “وجدة” السعودي في معظم عناصره وتدور احداثه حول فتاة اسمها وجدة وتلعبها وعد محمد، التي تنتمي لعائلة من الطبقة ...

عناصر المراجعه :

0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*